عـــاجل

هيئة الح..شد الشعبي تؤكد عدم وجود أي استهداف لقبر الشهيد الم..هندس

فنان فلسطيني يحكي قصة بلده بأعواد الكبريت

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

0

الشاب محمد سلام، مصور فوتوغرافي يدمج بين الفن التشكيلي والتصوير، ويستخدم عيدان الكبريت لتحويلها إلى لوحات فنية تحاكي الواقع الفلسطيني.

يعاني أهالي قطاع غزة من استمرار انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة تستمر بين 8 و12 ساعة يومياً، ما يدفعهم إلى استخدام كافة وسائل الانارة وأهمها إضاءة الشموع. ومن هذا المنطلق جاءت فكرة استخدام عيدان الكبريت لتحويلها إلى لوحات فنية تحاكي الواقع الفلسطيني.

هذا ما قام به الشاب محمد سلام “23عاما”، وهو مصور فوتوغرافي يدمج بين الفن التشكيلي والتصوير، موضحا لـCNN “إن الامر كان صدفة عندما رأيت أخي يلعب بأعواد كبريت خلال انقطاع الكهرباء، لذلك فكرت في استخدمها للتعبير عن واقع الشباب والقضايا المهمة في غزة ، ولقيت اعجاب الكثير من المصورين والفنانين التشكيلين ، وهذا أسلوب ابتكرته حتى أكون مختلفاً عن غيري في هذا المجال.”

اترك تعليق

الكويت تفتح باب الترشح لانتخابات البرلمان
الحوثيون يعلنون استهداف مطار أبها الدولي بطائرة مسيرة
مقتل المصري “الرجل الثاني” في تنظيم القاعدة
تسمية الحريري لتشكيل الحكومة المقبلة
الأمير النائم يتفاعل مع المحيطين ويحرك يده
بشار الأسد يصدر مرسوما بصرف منحة مالية للمواطنين
إعلان حظر التجول في تونس بداية من غد الثلاثاء
إصابة وزير الصحة في جنوب إفريقيا بفيروس كورونا
مطالبة يإيقاف برنامج رامز جلال
كارمن لبّس تكشف عن عمرها الحقيقي في عيد ميلادها
نجوى كرم عن “كورونا”: لدينا قمامة في لبنان تكفي لقتل أي بكتيريا قادمة من الخارج
محمد الفارس يدخل السينما المصرية
روان بن حسين تنجب طفلتها الأولى وتنشر صورتها
رويدا عطية تكشف عن جديدها 2020
حسين الجسمي ينقذ المطربة أحلام من موقف محرج أمام الآلاف
أدهم نابلسي يطرح فيديو كليب أغنية “بتعرف شعور”
هل يجوز عمل الصدقة الجارية لأكثر من شخص
بالفيديو أصغر ضابطة شرطة بالعالم
هكذا تكشف الشخص الكذاب من وجهه
بالفيديو بعد أن تم اختيارها من بين 4000 فتاة للوصول إلى نهائيات مسابقة ملكة جمال : متسابقةتكشف أنها ذكر
شاهد فتاة إسرائيلية من أصول يمنية نجمة افلام اباحية
شاهد إم و ابنتها يتنافسان على لقب أجمل مؤخرة
بالصور : السورية سالي عبود تتحول إلى نسخة طبق الأصل عن هيفاء وهبي
بالفيديو : 10 معلمات تتمنى لو يدرسوك
WORLD PRESS