عاجل

الحشد الشعبي يزف آمر الفوج الثالث باللواء 22 وكوكبة من الشهداء اثر تعرض إرهابي شرق صلاح الدين

المحمداوي يكشف عن مبلغ ٥٤ مليار دينار بذمة قوات التحالف الدولي لصالح العراق ويدعو لاستردادها الاسدي: الحشد الشعبي يجدد العهد بالدماء ويقدم خيرة الرجال في مسيرة الكرامة والتصدي للإرهاب الجامعة المستنصرية و هيئة الحشد الشعبي تقيمان المهرجان التأبيني السنوي الاول لقادة النصر مصرف الرشيد يعلن عن رفع رواتب الموظفين لشهر كانون الثاني الشمري ويار الله والعامري يصلون موقع التعرض الإرهابي في صلاح الدين انطلاق تشييع مهيب لشهداء الحشد الشعبي في ذي قار تحالف الفتح: أبناء الحشد يسطرون ملحمة النصر والثبات ووقفوا بوجه الموت والإرهاب تعرف على اسعار صرف الدولار امام الدينار العراقي لهذا اليوم 24-1-2021 الاحد هادي العامري: نتعهد ببناء عراق خال من الإرهاب الحشد الشعبي يزف آمر الفوج الثالث باللواء 22 وكوكبة من الشهداء اثر تعرض إرهابي شرق صلاح الدين العمليات المشتركة: الشهيد القائد أبو علياء الحسيناوي عرف بشجاعته واخلاصه في عمله المهني طبابة الحشد الشعبي تبذل جهودا استثنائية لاسعاف جرحى التعرض الإرهابي شرق صلاح الدين انتهاء حصيلة التعرض الإرهابي في جزيرة العيث عند 11 شهيدا و12 جريحا الحشد الشعبي يعلن تفاصيل جديدة عن الهجوم الإرهابي شرق صلاح الدين إجتماع امني يبحث أمن النجف الأشرف بحضور الحشد الشعبي وزارة الداخلية “لن نقطع الطرق أو نقيد الحريات” الحشد الشعبي والجيش ينفذان عملية تفتيش لملاحقة فلول داعش في الانبار صلح بين عشيرتين في نينوى بجهود الحشد الشعبي مصرف الرافدين يحدد شروط قروض شراء الوحدات السكنية مدرب اسود الرافدين يستدعي نجم النفط محمد داود مديرية مقاتلة الدروع في الحشد تفتتح دورة السلاح الموجه عشائر جنوب بغداد تقيم مهرجانا تأبينيا بمناسبة ذكرى استشهاد قادة النصر رداً على تفجيرات الامس.. الأمن الوطني في ديالى يلقي القبض على اداري عام قاطع بغداد وثلاثة من مساعديه الكاظمي يصدر أوامر بتغييرات كبرى في الأجهزة الامنية الحشد الشعبي يشارك بمؤتمر شعبي لمناقشة الوضع الأمني في تلعفر
أحدث_الأخبار

الأميركان ينفذون أول مهمة استطلاع قرب الرمادي

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

الأميركان ينفذون أول مهمة استطلاع  قرب الرمادي... ولامؤشر على معركة برية

 

بدأت القوات الأميركية للمرة الاولى، منذ وصولها الى الانبار في حزيران الماضي، الخروج بجولات استطلاعية في مناطق الخالدية والحبانية القريبتين من القاعدة العسكرية.
ولا يمكن الجزم حتى الان فيما لو كانت القوات الأميركية ستشارك في معارك برية الى جانب القوات العراقية في محاولتها استعادة الرمادي.
لكن اطرافا مطلعة في الانبار ترجح ذلك وبقوة، وتقول ان نسب مشاركة القوات الغربية في المعركة التي طال انتظارها ستكون متدنية لكنها “مؤثرة”. وتتوقع تلك الاطراف ان يعمل الجيش الأميركي في الرمادي بنفس “سيناريو” عملياتها قبل الانسحاب، من خلال مرافقتهم القطعات العراقية لتقديم المشورة والتخطيط والدعم اللوجستي والمعلوماتي.
بالمقابل لايرى مسؤولون محليون وجهات عشائرية مؤشرات تؤكد مشاركة القوات الأميركية في معركة تحرير الرمادي، متوقعين ان يقتصر دورها على تقديم الاستشارات والتدريب.
ولاتزال العمليات العسكرية في الرمادي متوقفة منذ اتساع الاحتجاجات الشعبية في العراق في آب الماضي. في حين يعزو مختصون بالشأن العسكري اسباب تعطل العمليات الى تعثر بعض القوات في محاصرة الرمادي حتى الان، ما تسبب بخسائر كبيرة في صفوف الجيش ومقتل واصابة قيادات كبيرة الشهر الماضي.

خطة أميركية جديدة
وكان مصدر أمني رفيع في محافظة الأنبار كشف لـ”المدى برس”، الاحد، ان القوات الاميركية جمدت عمل الجيش العراقي والحشد الشعبي وتولت قيادة العمليات العسكرية الدائرة حالياً في الانبار.
وبيّن المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، أن “القوات الاميركية المنتشرة في عدد من القواعد العسكرية بالمحافظة جهزت مقرات عسكرية تابعة لأبناء العشائر بالأسلحة والعجلات القتالية الاميركية من دون الرجوع الى الحكومة المركزية”.
وفي السياق ذاته يعتقد دلف الكبيسي، قائممقام الرمادي لـ(المدى)، ان مشاركة القوات الاميركية في تحرير الرمادي “باتت امرا مؤكدا”، عازيا ذلك الى ان “اعداد القوات الأميركية تزايدت خلال الايام الماضية في قاعدة الحبانية العسكرية”.
واضاف الكبيسي ان “اكثر من مئة عنصر جاء الى القاعدة خلال الاسبوع الماضي والقوات الاميركية بدأت للمرة الاولى بالخروج بسيارات الهمر من قاعدتي الحبانية والخالدية”.

معركة الرمادي المقبلة
المسؤول المحلي، وهو ضابط في الجيش السابق، يرجح ان “تكون نسبة مشاركة القوات الأميركية في المعركة المقبلة قليلة لكنها ستكون مؤثرة لانهم سيتواجدون مع كل سرية وفوج لتقديم الاسناد والمعلومات والدعم اللوجستي”.
ويعرب الكبيسي عن اعتقاده بان “القوات الاميركية ستعمل بنفس طريقة عملها السابقة في اعوام 2006 و2007 حين كانت تتواجد اعداد منها مع كل مجموعة من القوات العراقية او العشائرية”. 
ويرجح قائممقام الرمادي ان “تأخذ القوات الاميركية مسؤولية الاشراف والتخطيط في ملف الانبار بالكامل”. ويلفت الى ان “عدد الآليات المدرعة الموجودة في المعسكر لاتشير الى ان الاميركان يريدون استخدامها في الحرب الوشيكية لانها قليلة”.
ويقول المسؤول المحلي ان “زمن تحرير الرمادي بحاجة لاشهر وليس اياما”، خلافا لاعتقاد بعض المسؤولين وقادة العشائر في الانبار الذين رجحوا انتهاء ازمة نازحي الرمادي في تشرين الاول المقبل.
وكان الكبيسي اكد قبل اسبوعين ان اعداد القوات الأميركية وصلت الى اكثر من مئتي عسكري بالاضافة الى وصول فرق استطلاع يعتقد انها ستمهد لمجيء “قوات خاصة” امريكية للمشاركة بريا في حرب تحرير الرمادي.

الخوف من معركة خاسرة
ومازالت العمليات العسكرية التي انطلقت في حزيران الماضي تراوح مكانها منذ اسابيع، في حين يكثف الطيران الأميركي من طلعاته للاسبوع الثالث على التوالي مستهدفا نقاطا مهمة لتمركز “داعش”.
في هذه الاثناء، يعزو محمد الدليمي، وهو مستشار عسكري في الانبار، توقف العمليات العسكرية الى “اتساع حركة الاحتجاجات في العراق والصراع السياسي في بغداد”، مشيرا الى ان “رئيس الوزراء يخشى خسارة دماء جديدة في الانبار في معركة غير ناضجة مما قد يزيد غضب الشارع ضد اداء حكومته”.
واضاف الدليمي، في حديث لـ(المدى)، ان “هناك اسباب اخرى تقف وراء تعطل العمليات في الرمادي منها فشل بعض القطعات العسكرية بمحاصرة الرمادي التي تشرف عليها قيادة الشرطة الاتحادية وقيادة عمليات بابل بالاضافة الى غياب التنسيق مع التشكيلات الاخرى”.
ورغم هذا التراجع، فقد نجحت الفرقة الذهبية وقوات عمليات الانبار، بحسب الدليمي، من تحقيق ما طلب منها بمحاصرة المحورين الجنوبي والشمالي للرمادي.
ويقول المسؤول الامني ان هذا الخلل العسكري أدى الى تعرض الجيش الى ضربات قوية بسبب التفاف داعش من خلف تلك القطعات كما حدث في آب الماضي حين استهدف انتحاري بآلية مدرعة معاون قائد عمليات الأنبار اللواء الركن عبد الرحمن أبورغيف وقائد الفرقة العاشرة في الجيش العميد الركن سفين عبد المجيد ما ادى الى مقتلهما، بالاضافة الى استمرار هجمات المسلحين من قاطع جويبة وجزيرة الخالدية في شرق الرمادي.
أميركا لن تكرر مغامرتها!
بالمقابل يستبعد محمد الدليمي ان “تغامر القوات الاميركية مرة اخرى في الرمادي عبر ارسال قوات برية للمشاركة في الحرب”.
ويضيف “فشلت الولايات المتحدة في الاعوام السابقة بالسيطرة على الوضع في الانبار وكان لديها 120 الف مقاتل في العراق ولم يتم ذلك الا بمساعدة العشائر”.
وبحسب الدليمي فان “الاعداد القليلة للاميركان في قاعدة الحبانية لا تعطي مؤشرات عن مشاركتهم بالقتال على الرغم من ان هذه القوات بدأت تخرج بجولات استطلاعية”. الا ان المسؤول الامني يعتقد بان “الجولات تهدف الى ابعاد الاذى عنها وحماية القاعدة العسكرية التي بدأت تتوسع”.

ملف الأنبار بيد عراقية
وفي غضون ذلك يقول غسان العيثاوي، المشرف على مجموعة من مقاتلي العشائر، “حتى هذه اللحظة لايوجد ما يؤكد مشاركة القوات الاميركية في حرب برية”.
لكن العيثاوي يؤكد، خلال اتصال مع (المدى)، بان “القوات الاميركية جهزت فوجا واحدا من متطوعي العشائر بالاسلحة والمعدات وبعلم الحكومتين المحلية والاتحادية”.
ويؤكد القيادي الميداني بان “الحشد الشعبي القادم من خارج المحافظة انسحب من الرمادي ويتواجد على الاطراف”. لكن قادة الحشد في بغداد نفوا اي انسحاب في الانبار.
الى ذلك يقول عذال الفهداوي، عضو مجلس محافظة الانبار، ان “ملف الانبار مازال بيد القوات المشتركة العراقية وبان القوات الاميركية لم يتعد دورها حتى الان عن الاسناد الجوي”.
ولايعتقد الفهداوي، في تصريحه لـ(المدى)، ان “اتساع قاعدة الحبانية دليل على ان القوات الاميركية ستشارك بعملية برية”، لكنه يؤكد ان “الاميركان ينسقون مع القوات المشتركة ولم يصرحوا حتى الان بنزولهم على الارض”

الطقس
حمل تطبيق وكالة صدى الاعلام
http://www.j5j8.com/uploads/1476034625511.png http://www.j5j8.com/uploads/147603473191.png
دمشق تطلق خطة لإعادة إعمار حلب
الجيش السوري يحرر 21 قرية وبلدة بريفي درعا والقنيطرة
منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية تبدأ أعمالها اليوم في سوريا
صحيفة: مستشار ترامب نسق مع إسرائيل الهجمات على سوريا
فرنسا: الضربة الجوية على سوريا انتهت وقواتنا مستعدة لأي عمل عسكري جديد
كندا تؤيد الضربة العسكرية ضد سوريا
هذه المناطق التي استهدفها القصف على سوريا
الجعفري: سوريا ستسهل وصول فريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى أي نقطة في دوما
الجيش الإيراني: القوات الأمريكية ستتلقى صفعة إذا اعتدت على مياهنا الإقليمية
أردوغان يزور واشنطن الشهر المقبل
أمريكا تضع شرط الكشف عن محتوياتك بمواقع التواصل الاجتماعي لدخول أراضيها
الإعلام الأمريكي يعترف بتفوق “أبو القنابل” الروسية
كابوس البنتاغون.. 50 غواصة كورية شمالية ضائعة “تطفو” على السطح
الشرطة الأمريكية قتلت 86 شخصا يحملون أسلحة خلبية خلال عامين
باراك أوباما يحدد شروط شن حرب إلكترونية ضد روسيا
بنيامين نتنياهو يتوعد إيران ويقول إسرائيل ليست أرنبا وإنما هي نمر
ألعالم العربي