عاجل

الحشد الشعبي ينفذ عملية أمنية شرق سامراء

وزارة الصحة: اللقاح سيكون إجبارياً في هذه الدوائر الحشد الشعبي ينفذ عملية أمنية شرق سامراء الحشد الشعبي يوزع عشرات السلات الغذائية بين عوائل الشهداء في النجف الامانة العامة تكشف اسباب تأخر اطلاق مشروع وطني مهم الم الاصبع الكبير للقدم قد يكون مؤشر لهذا المرض رئيس نادي ريال مدريد: فكرة “السوبر ليغ” لم تمت الحداد ينعي النائب د.عدنان الأسدي رئيس كتلة دولة القانون محافظ بغداد يعلن تشكيل لجنة لردع المتلاعبين بالاسعار البرلمان ينعى النائب عدنان الأسدي فيسبوك يفكك شبكة تجسس استخباراتية القبض على متهم بتهريب النفط في واسط وزارة العدل تعلن شمول 70 حدثاً بالإفراج الشرطي إنستغرام تعلن طرح أداة على تطبيقها لفلترة الرسائل المباشرة المسيئة تلقائيا اسعار النفط تواصل التراجع لليوم الثالث اللواء 27 في الحشد ينفذ عملية استباقية لملاحقة فلول داعش شرق الأنبار ابنة هيفاء وهبي تثير ضجة بفيديو جديد أسعار صرف الدولار في الاسواق العراقية لليوم الخميس 22-4-2021 تويتر: يمكن التغريد عبر تطبيقات الهواتف بصور 4K صاروخ سوري يُرعب اسرائيل وصافرات أنذار من مفاعل ديمونا الحشد الشعبي والجيش ينفذان عملية تفتيش لعدة مناطق في حزام بغداد الملكي يعود الى صدارة الليجا الاسبانية مؤقتا بفوز كبير على قادش اللجنة المالية: صافي رواتب الرئاسات الثلاث 20 مليون دينار وليس 80 مليون خسارة قاسية للشرطة امام الاهلي السعودي مصرف الرافدين يدعو الموظفين ومنتسبي الداخلية لزيارة فروعه لترويج معاملات التقديم على السلف الصحة البرلمانية ترجح عدم التوسع بالحظر الشامل
أحدث_الأخبار

ممثل المرجع السيستاني:قارون احتال على الامة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

جدد ممثل المرجعية الدينية العليا تذكيره بقارون الشخصية القرآنية التي اصيبت بالغرور بسبب السلطة المالية التي تجمع بغير وجه حق.

وقال السيد احمد الصافي خلال خطبة الجمعة من الصحن الحسيني الشريف اليوم 14/ذي الحجة/1437هـ الموافق 16/9/2016م ما نصه:اخوتي اخواتي ذكرنا فيما سبق عن مسألة الافتتان في المال وذكرنا ان القران الكريم عرّج على شخصية اُعطيت مالاً كثيراً وعبر عنه القران الكريم بتعبيرات مضت ولكنه اصيب بالغرور وايضاً كان فتنة لصنفين من الناس.. صنف تمنى ان يكون على شاكلته وصنف من الذين اوتوا العلم كانوا يتميزون بالعقل والسكينة ويعرفون ان هذا ليس هو مقياس الشخصية.. وهذا الشخص هو قارون واصبح هذا اللفظ لفظ قارون يمثل في اذهان الجميع هي السلطة المالية التي تُجمع بغير حق والله تبارك وتعالى يسرد لنا هذه القصة ويركز على المهم منها..

واضاف ان هذا القارون اعرفه بالالف واللام مع انه اسم علم..اشارة الى انه اصبح مصطلحاً كل من يكون على هذه الشاكله فانه سيسلك هذا المسلك.. هذا القارون يدعي انه ملك ما ملك بعلم من عنده: (قَالَ إِنَّمَا أُوتِيتُهُ عَلَى عِلْمٍ عِندِي أَوَلَمْ يَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ قَدْ أَهْلَكَ مِنْ قَبْلِهِ مِنْ القُرُونِ مَنْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُ قُوَّةً وَأَكْثَرُ جَمْعاً وَلا يُسْأَلُ عَنْ ذُنُوبِهِمْ الْمُجْرِمُونَ (78).،مبينا ان قارون يقول انا لا اعترف بجهة اخرى وانما نظري الى ما اجمع والى ما اكنز وهذا ان دل على شيء انما يدل على انني شخصية عظيمة استطعت بعلمي وجهدي ان اجمع هذه الثروة وانني لا اعترف بموجه ولا خطيب ولا ناصح ولست في هذا الصدد اسمع كلاماً وانما انا حصلت على ما حصلت بعلمي و بحيلتي وشطارتي وذكائي.. هذه فلسفة القارون الذي يجمع المال..بالنتيجة اصناف من الناس تارة ينظر اليه نظرة المعجب به واخر نظرة المعتبر به..

واضاف الصافي في مجمل حديثه ان القران الكريم يقول هذا قارون كان في مجموعة طيبة من قوم موسى فبغى عليهم لكنه تجاوز الحدود وبغى والله تبارك وتعالى عرض بأنه اوتي من الاموال ان مفاتحه تنوء بالعصبة اولي القوة..

وتابع الان نكمل المقاطع الاخرى من الايات الشريفة.. لاحظوا اخواني ما حصل:قارون قطعاً يفتخر بما عنده يرى ان قيمته بما جمع.. الناس تتباهى بأي شيء تتباهى.. اذا كانت سوق العلم رائجة الناس تفتخر في العلم وتقيّم العلم اذا كانت سوق المال رائجة الناس تتباهى بالمال والعلم لا تعتني به وهذه من ابتلاءات العلم.. اذا كان امراً معينا هو رائج الناس تتباهى. ونحن الان نرى بأم اعيننا كيف الناس تنشغل بحديث قد يطول ساعة او اكثر عندما تصغي الى ما يتحدثون به تجد نحو من التفاخر بسيارة او بيت او بعض وسائل التكنولوجيا الناس تتفاخر.. الناس تشعر ان عندها مجموعة من النواقص وتحاول ان تسد هذه النواقص بهذه الاشياء..قارون كان يعتقد ان نقصه هو المال يرى ان قيمته في المال فاذا كان عنده مال اعلى فهو لابد ان يكون شخصية كبيرة..
وهذا حتى في زمن موسى (عليه السلام) كان فرعون يرى القيمة الحقيقية بالقصر والمال والذهب وغيرها..

واوضح السيد الصافي في زمن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ايضاً اهل مكة قريش اعترضوا الله يجعل محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) هو النبي والا كان ينبغي ان ينزل على رجل من القريتين عظيم لكثرة ماله وجاهه..مبينا ان الامة عندما تفقد الموازين في تقييم الاشخاص حقيقة الحق يصعب ان يجد له طريقاً وسط هذه الجعجعة ووسط هذا الحضور الوهمي.. الامة كانت في زمن قارون امة لم تفهم الحقائق وعُذّب موسى (عليه السلام) من امته عذاباً شديداً.. الله تعالى ابتلى امته بابتلاءات حقيقة صعبة على شخص ان يتحمله لولا ان موسى (عليه السلام) نبي من الانبياء..يعبدون العجل وعندما ذهب الى الالواح اعتدوا على اخيه هارون (عليه السلام) واصبحوا يسومونه الوان العذاب حتى ان الله تعالى ابتلاهم ان يتيهوا في الارض اربعين سنة والمسافة بين مصر وفلسطين لعلها قليلة..

واشار ممثل المرجعية العليا ان الامة لم تكن تعي اين المصلحة..وهذا قارون احتال على الامة واراد ان يبين ان العلم الذي عندي هو الذي جاءني بهذه الاموال.. الان بدأ يستعرض:

(فَخَرَجَ عَلَى قَوْمِهِ فِي زِينَتِهِ قَالَ الَّذِينَ يُرِيدُونَ الْحَيَاةَ الدُّنيَا يَا لَيْتَ لَنَا مِثْلَ مَا أُوتِيَ قَارُونُ إِنَّهُ لَذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (79) – سورة القصص-.

واضاف قي حديثه ان قارون خرج على قومه في هذه الزينة اراد ان يستعرض قوته وطبعاً هذا الخروج خروج احتفال واراد ان يسرق الاضواء.. ثم لاحظوا هنا جاء الابتلاء والافتتان: (قَالَ الَّذِينَ يُرِيدُونَ الْحَيَاةَ الدُّنيَا يَا لَيْتَ لَنَا مِثْلَ مَا أُوتِيَ قَارُونُ) هذا الذي عند قارون شيء مفخرة عندهم ولم يكتفوا بذلك وانما نعتوه بنعت قالوا: (إِنَّهُ لَذُو حَظٍّ عَظِيمٍ)..لاشك لا يخلوا الحال من بعض العقلاء سواء سمع الناس كلامهم ام لم يسمعوا لكن الانسان عليه ان يبين ويوضح ان هذا هو ليس مقدار القيمة..

(وَقَالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَيْلَكُمْ ثَوَابُ اللَّهِ خَيْرٌ لِمَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً وَلا يُلَقَّاهَا إِلاَّ الصَّابِرُونَ (80) – سورة القصص-.
لاحظ الخطاب اهل العلم لم يخاطبوا قارون لان قارون لا يسمع الكلام بعد جمّع من الاموال ما وصلت الى اذنه فسدّت اذنه عن الحق.. لكن الكلام مع الذين يريدون ان يكونوا مثله عسى هذا الكلام ان ينفع ولا يكونوا مثل قارون..
ليست هذه هي القيمة وانما قيمة كل امرئ ما يُحسن وليس قيمة المرئ ما يكنز.. اخواني المال قيمته في انفاقه وليست قيمته في كنزه.. فالاكتناز حالة سلبية.. ليست له قيمة المال الا بالانفاق..اذن هؤلاء افتتنوا بمجرد ان رأوا هذا السلطان عند قارون وتمنوا ان يؤتون مثلما اوتي قارون..ونبههم اهل البصيرة والعلم والتقوى نبههوا هؤلاء ويلكم انتبهوا ان هذا شيء زائل.. ماذا كانت النتيجة ؟!
(فَخَسَفْنَا بِهِ وَبِدَارِهِ الأَرْضَ فَمَا كَانَ لَهُ مِنْ فِئَةٍ يَنصُرُونَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَمَا كَانَ مِنْ المُنْتَصِرِينَ (81) – سورة القصص-
الله تعالى للحظات الانسان عندما يتجبر وعندما يتكبر و يرى شأنية له كبيرة.. وترى الله تعالى فجأة يجعله في خبر كان..قطعاً الله تعالى لا يريد ان يسلينا فقط في القصص كما يفعل القصاصون بل يريدنا ان ننتبه.. هذا الكيان الذي كان عند قارون وسحر اعين الناس بلحظة الله تعالى يقول خسفنا به وبداره الارض..
(وَأَصْبَحَ الَّذِينَ تَمَنَّوْا مَكَانَهُ بِالأَمْسِ يَقُولُونَ وَيْكَأَنَّ اللَّهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَوْلا أَنْ مَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَا لَخَسَفَ بِنَا وَيْكَأَنَّهُ لا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ (82) تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوّاً فِي الأَرْضِ وَلا فَسَاداً وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ (83)
الانسان بعد ان يرى التجربة امامه ويرى بأم عينيه ما جرى او يصله الخبر من صادق مصدّق كأنه مُشاهد وهذه عبارة موجزة لنتيجة من يعتقد ما دام في الدنيا عليه ان يلتفت..
(وَيْكَأَنَّهُ لا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ (82)).
لاحظوا ان اهل المال قد يفلحون لو انفقوا في وجوه البر.. والانسان الذي الله تعالى يهبه مالا ً ويخرج من عهدة المال بإنفاقه فهنيئاً ثم هنيئاً في وجوه البر قطعاً ولا بر افضل مما ينفق الان عند الاخوة المقاتلين حتى نرى بلدنا طاهراً مطهراً من دنس جميع الدواعش والارهابيين..

الطقس
حمل تطبيق وكالة صدى الاعلام
http://www.j5j8.com/uploads/1476034625511.png http://www.j5j8.com/uploads/147603473191.png
دمشق تطلق خطة لإعادة إعمار حلب
الجيش السوري يحرر 21 قرية وبلدة بريفي درعا والقنيطرة
منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية تبدأ أعمالها اليوم في سوريا
صحيفة: مستشار ترامب نسق مع إسرائيل الهجمات على سوريا
فرنسا: الضربة الجوية على سوريا انتهت وقواتنا مستعدة لأي عمل عسكري جديد
كندا تؤيد الضربة العسكرية ضد سوريا
هذه المناطق التي استهدفها القصف على سوريا
الجعفري: سوريا ستسهل وصول فريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى أي نقطة في دوما
الامير حمزة يتراجع عن معارضة الملك ويعلن الولاء المطلق
تسجيل صوتي: الأمير حمزة يرفض الالتزام باوامر الاقامة الجبرية
الأردن.. اعتقال شخصيات بارزة في عمان لأسباب أمنية
رئيس وزراء الاردن الرزاز:العراق هو رئة الاردن
الاردن والعراق يجتمعان بشباط لتحديد موعد إدخال الشاحنات مباشرة داخل الاراضي العراقية
وزارة النقل السورية تعلن افتتاح معبر نصيب الحدودي مع الأردن
الاردن:اعتقال منفذ سطو على بنك بمسدس بلاستيك
بالفيدو أردوغان يهدد بالرد على هولندا ويصفها بـ”بقايا النازية”
الجيش الإيراني: القوات الأمريكية ستتلقى صفعة إذا اعتدت على مياهنا الإقليمية
أردوغان يزور واشنطن الشهر المقبل
أمريكا تضع شرط الكشف عن محتوياتك بمواقع التواصل الاجتماعي لدخول أراضيها
الإعلام الأمريكي يعترف بتفوق “أبو القنابل” الروسية
كابوس البنتاغون.. 50 غواصة كورية شمالية ضائعة “تطفو” على السطح
الشرطة الأمريكية قتلت 86 شخصا يحملون أسلحة خلبية خلال عامين
باراك أوباما يحدد شروط شن حرب إلكترونية ضد روسيا
بنيامين نتنياهو يتوعد إيران ويقول إسرائيل ليست أرنبا وإنما هي نمر
ألعالم العربي