عـــاجل

هيئة الح..شد الشعبي تؤكد عدم وجود أي استهداف لقبر الشهيد الم..هندس

مجلس بغداد:العمالة الأجنبية تشكل 70% داخل المشاريع بالعاصمة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

0

أعلنت لجنة الرعاية الاجتماعية في مجلس بغداد، الثلاثاء، عن تصدر العمالة الأجنبية في بغداد أكثر من 70% بالعمل داخل المشاريع، مبينة ان العمالة الأجنبية وصلت الى بسطات الفقراء والمعدومين.

وقالت رئيس اللجنة هدى جليل لـ/ المعلومة / واطلعت عليه وكالة صدى، إن “العمالة الأجنبية بدأت تستفحل بشكل كبير في العاصمة بغداد مما زادت نسب البطالة بشكل كبير جدا ومنافسة العامل العراقي بالعمل”.

وأضافت ان “معدل العمالة الأجنبية في العاصمة وصل إلى 70% بالمشاريع الكبيرة وامتد للمشاريع الصغيرة”، لافتة الى ان “تلك الأيدي الأجنبية وصلت بعملها إلى بسطات الفقرات في الأسواق الشعبية والمحال البسيطة”.

ودعت جليل وزارة الداخلية الى “اخذ دورها والحد من تلك العمالة وغلق مكاتب التشغيل التي تجلب العمالة الأجنبية خاصة تلك الداخلة للبلاد بصورة غير رسمية”.

اترك تعليق

الكويت تفتح باب الترشح لانتخابات البرلمان
الحوثيون يعلنون استهداف مطار أبها الدولي بطائرة مسيرة
مقتل المصري “الرجل الثاني” في تنظيم القاعدة
تسمية الحريري لتشكيل الحكومة المقبلة
الأمير النائم يتفاعل مع المحيطين ويحرك يده
بشار الأسد يصدر مرسوما بصرف منحة مالية للمواطنين
إعلان حظر التجول في تونس بداية من غد الثلاثاء
إصابة وزير الصحة في جنوب إفريقيا بفيروس كورونا
مطالبة يإيقاف برنامج رامز جلال
كارمن لبّس تكشف عن عمرها الحقيقي في عيد ميلادها
نجوى كرم عن “كورونا”: لدينا قمامة في لبنان تكفي لقتل أي بكتيريا قادمة من الخارج
محمد الفارس يدخل السينما المصرية
روان بن حسين تنجب طفلتها الأولى وتنشر صورتها
رويدا عطية تكشف عن جديدها 2020
حسين الجسمي ينقذ المطربة أحلام من موقف محرج أمام الآلاف
أدهم نابلسي يطرح فيديو كليب أغنية “بتعرف شعور”
هل يجوز عمل الصدقة الجارية لأكثر من شخص
بالفيديو أصغر ضابطة شرطة بالعالم
هكذا تكشف الشخص الكذاب من وجهه
بالفيديو بعد أن تم اختيارها من بين 4000 فتاة للوصول إلى نهائيات مسابقة ملكة جمال : متسابقةتكشف أنها ذكر
شاهد فتاة إسرائيلية من أصول يمنية نجمة افلام اباحية
شاهد إم و ابنتها يتنافسان على لقب أجمل مؤخرة
بالصور : السورية سالي عبود تتحول إلى نسخة طبق الأصل عن هيفاء وهبي
بالفيديو : 10 معلمات تتمنى لو يدرسوك
WORLD PRESS