عاجل

مديرية مقاتلة الدروع في الحشد تفتتح دورة السلاح الموجه

إجتماع امني يبحث أمن النجف الأشرف بحضور الحشد الشعبي وزارة الداخلية “لن نقطع الطرق أو نقيد الحريات” الحشد الشعبي والجيش ينفذان عملية تفتيش لملاحقة فلول داعش في الانبار صلح بين عشيرتين في نينوى بجهود الحشد الشعبي مصرف الرافدين يحدد شروط قروض شراء الوحدات السكنية مدرب اسود الرافدين يستدعي نجم النفط محمد داود مديرية مقاتلة الدروع في الحشد تفتتح دورة السلاح الموجه عشائر جنوب بغداد تقيم مهرجانا تأبينيا بمناسبة ذكرى استشهاد قادة النصر رداً على تفجيرات الامس.. الأمن الوطني في ديالى يلقي القبض على اداري عام قاطع بغداد وثلاثة من مساعديه الكاظمي يصدر أوامر بتغييرات كبرى في الأجهزة الامنية الحشد الشعبي يشارك بمؤتمر شعبي لمناقشة الوضع الأمني في تلعفر اندلاع حريق في مخزن للدراجات النارية ببغداد هزة أرضية بقوة 5.4 في قبرص يشعر بها سكان سوريا ولبنان توقعات حظك ليوم الجمعة 15-1-2021 المرور تعلن طباعة جميع لوحات المركبات الحداد يثمن عالياً موقف رئاسة أقليم كوردستان في تضامنه مع عوائل شهداء تفجير بغداد تكريم مدير إعلام الحشد الشعبي بدرع المقاومة لنجاحه في إحياء ذكرى القادة الشهداء الحشد الشعبي يعثر على كدس عتاد وصواريخ تحت الأرض في ديالى بيان صادر من مكتب سماحة السيد السيستاني في إدانة التفجيرين الارهابيين في ساحة الطيران وكالة الاستخبارات: القبض على مرتشي بالجرم المشهود بعملية استخباراتية في بغداد الحداد يدين وبشدة العملية الإرهابية التي طالت أهلنا الأبرياء وسط بغداد ويطالب القادة الأمنيين بتدابير وإجراءات حازمة الناطق باسم القائد العام: اعتداء إرهابي مزدوج بواسطة انتحاريين اثنين وسط بغداد وكالة الاستخبارات: القبض على مايسمى ناقل بريد قاطع الانبار بداعش في قضاء الرطبة قادة القوات البرية والمشتركة وعمليات الحشد الشعبي يصلون الى ديالى ويعقدون اجتماعا أمنيا إرشادات الدفاع المدني لمواجهة حالة الطقس التي ستتعرض لها البلاد
أحدث_الأخبار

وزارة الداخلية : داعش تريد من التفجيرات الإرهابية التعويض عن الضربات والهزائم التي لحقت بها

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الداخلية : داعش تريد من التفجيرات الإرهابية التعويض عن الضربات والهزائم التي لحقت بها

الداخلية : داعش تريد من التفجيرات الإرهابية التعويض عن الضربات والهزائم التي لحقت بها

 

 

قالت وزارة الداخلية إن ” الاعتداءات الاخيرة ضمن استراتيجية عصابات الارهاب الداعشي في تحريك الخلايا النائمة ، وادخال الارهابيين من الانتحاريين ، والمفخخات ؛ لإلحاق اكبر الخسائر بالمدنيين تعويضا عن الضربات والهزائم التي لحقت بتلك العصابات ، وافقدتها السيطرة على مدن وقرى عزيزة حررتها قواتنا الباسلة من دنس هؤلاء القتلة المتوحشين ” .

وذكر بيان لوزارة الداخلية انه ” في الوقت الذي تبذل الاجهزة الامنية ، والقوات المسلحة ، ومعها الحشد الشعبي والعشائري جهودا جبارة في التصدي لعصابات داعش ، الا ان هناك اصواتا لاتزال تمارس التضليل ، وتستغل مواقعها السياسية ، وخاصة في مجلس النواب لتشن حملات اعلامية ضد الاجهزة الامنية ، والعسكرية بدعوى الرقابة التشريعية ، وشعبنا يعرف بحكم التجارب المتراكمة ان منطلقات التشويه والهجوم الظالم هو المواقف الحزبية والكتلوية ، وليست المصالح العامة ، ولا الحرقة على المواطنين وأمنهم ” .
واوضح البيان ان ” دوافع الهجوم المتكرر هو المناكفة السياسية ، والرغبة في استثمار الازمة التي تعيشها البلاد ، ويعرف القاصي والداني ان من يعبث بأمن الناس ، ويثير قلقهم بشكل يومي ، ويضطر الاجهزة الامنية الى توظيف جزء كبير من مواردها لمواجهة احتمالات التدهور الامني هو من يصر على خرق القوانين ، وتجاوز النظام والتهديد المستمر بالعنف ” .
وتابع البيان ان ” حربنا مع الارهاب ستظل الشغل الشاغل للدولة ، واجهزتها الامنية والعسكرية يعاضدها في ذلك كل غيور وحريص على امن الوطن والمواطنين ، وهذا يستدعي ان يكون ظهر الاجهزة الامنية غير مكشوف ، والجبهة الداخلية رصينة ومستقرة ، والتعبئة النفسية والمعنوية والاعلامية باتجاه العدو الارهابي ، وليس من اجل تحقيق المكاسب الحزبية ، والصعود على اكتاف الناس ، واستثمار جراحاتهم ” .
وبين البيان ان ” بلادنا تواجه تحديا خطيرا ، وليس من العقلانية بشيء استهداف الاجهزة الامنية والعسكرية ، ومهاجمتها بناءً على احقاد وثارات يفترض بمن يتحدث باسم الشعب ان يترفع عنها ” ، مؤكدا ان ” وزارة الداخلية ستظل وفية لمسؤولياتها وواجباتها ، ولن تتنصل عنها رغم علم الجميع بأن المسؤولية الامنية في بغداد والمحافظات بإمرة وخطط قيادات العمليات وليست الداخلية ” .
وختم البيان ” الرحمة لشهدائنا الابرار ، والشفاء لجرحانا ، وسيكون النصر في النهاية حليف شعبنا ، والايام دول وما النصر الا من عند الله مشروطا بالاخلاص ، والنزاهة ، والاعمال الصادقة ، والمواقف الشريفة ” .
وشهدت العاصمة بغداد اليوم الأربعاء سلسلة من التفجيرات الإرهابية ضربت {مدينة الصدر ، والكاظمية المقدسة ، وحي الجامعة} ، ما أسفر عن استشهاد ، وإصابة العديد من المواطنين الأبرياء . انتهى

الطقس
حمل تطبيق وكالة صدى الاعلام
http://www.j5j8.com/uploads/1476034625511.png http://www.j5j8.com/uploads/147603473191.png
دمشق تطلق خطة لإعادة إعمار حلب
الجيش السوري يحرر 21 قرية وبلدة بريفي درعا والقنيطرة
منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية تبدأ أعمالها اليوم في سوريا
صحيفة: مستشار ترامب نسق مع إسرائيل الهجمات على سوريا
فرنسا: الضربة الجوية على سوريا انتهت وقواتنا مستعدة لأي عمل عسكري جديد
كندا تؤيد الضربة العسكرية ضد سوريا
هذه المناطق التي استهدفها القصف على سوريا
الجعفري: سوريا ستسهل وصول فريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى أي نقطة في دوما
الجيش الإيراني: القوات الأمريكية ستتلقى صفعة إذا اعتدت على مياهنا الإقليمية
أردوغان يزور واشنطن الشهر المقبل
أمريكا تضع شرط الكشف عن محتوياتك بمواقع التواصل الاجتماعي لدخول أراضيها
الإعلام الأمريكي يعترف بتفوق “أبو القنابل” الروسية
كابوس البنتاغون.. 50 غواصة كورية شمالية ضائعة “تطفو” على السطح
الشرطة الأمريكية قتلت 86 شخصا يحملون أسلحة خلبية خلال عامين
باراك أوباما يحدد شروط شن حرب إلكترونية ضد روسيا
بنيامين نتنياهو يتوعد إيران ويقول إسرائيل ليست أرنبا وإنما هي نمر
ألعالم العربي