عـــاجل

اللواء 52 بالحشد يفجر ثلاث عبوات ناسفات ويهدم أربع مضافات للدواعش جنوب كركوك

ستيفن نبيل: ‏قصتي مع داعش

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

شارك هذا الموضوع

https://scontent-fra3-1.xx.fbcdn.net/hphotos-xat1/v/t1.0-9/

 

بقلم ستيفن نبيل:

في صباح شتاء ممطر وبالتحديد يوم 10-31-2010 بدأت قصتي مع التنظيم الدموي داعش، التنظيم الذي بسببه تغيرت حياتي وذكرياتي و فقدت أعز اصدقائي.

كان الهجوم الإرهابي الذي استهدف كنيسة سيدة النجاة وسط بغداد صدمة لا تفوقها صدمة أخرى.

بعد سنين طويلة من الاغتراب و البعد عن الوطن، أصبح العراق جزءاً لا يتجزأ من قلبي الشاب. أحمله معي أينما ارتحلت ووصلت. عشق كبر وازداد بالرغم من بعد المسافات و طول السنين. أحببته أكثر بعد أن غادرته. وكما يقول حكيم “إنك لا تعلم مقدار شيء عزيز حتى تبتعد عنه”.

في تلك الليلة المظلمة الباردة، تعلمت بكل أسف معنى أن يكون شعبك وأهلك وأحبابك بحاجة لك وأنت بعيد. في تلك الليلة وصلني اتصال هاتفي من بغداد: ستيفن طبّوا الإرهابيين على الكنيسة و قتلوا هواية ناس وهسا أكو استهداف ضد كل المسيحيين بالعراق.

كلمات عميقة قوية كانت كالزلزال، وأعقبه تسونامي من الدموع وهي تسير مسيرة الأحزان على خدي. مسيرة تشييع الشهداء التي جابت بغداد في نفس اللحظات.

سارعت بالبحث في الإنترنت عن التنظيم الذي فعل هذا. كنت أعلم الكثير عن القاعدة، لكن لم أتوقع يوما أن أشاهد هكذا هجوم جبان و قذر على أناس أبرياء. شهداء أطفال و شيوخ ونساء، بينهم امرأة حامل كانت قد توجهت إلى الكنيسة لكي تشكر ربها على نعمته، بعد أن عرفت خبر الحمل. وشاب صغير يشعل الشموع ويطلب ” يا مريم اشفعي لوطني و شعبي”.

الهجوم غيّرني وهدّ كياني. جفاني النوم من بعدها لأسابيع عديدة. كلما أغمضت عيني، وجدت نفسي راكعا في الكنيسة مع أبناء شعبي من الشهداء. كان علي أن أرسل رسالتهم إلى كل من ألتقيه. رسالتهم لم تكن الوحيدة للأسف، فقد بعثها من قبلهم آلاف الشهداء منذ 2003 وبداية الإرهاب في العراق.

رسالة صديقي تلك تضاعفت وأصبحت ملحمة من الصمود والتضحية. جبلٌ من الدموع والأحزان، حيث زف الوطن خيرة شبابه في مجزرة سبايكر، ليلتحق بهم أقرانهم من البو نمر في الأنبار، بعد أن خطفت أميرات العراق من سنجار وكوجو.

‏‏”دولة الخلافة” كما تسمى سرقت حياة صديقي عمار الشاهبندر في تفجير إرهابي جبان. أتذكر كلماته الجميلة بجمال روحه عن تطلعاته وأحلامه وكيف سنبني وطناً جديداً وجميلاً. عمار الذي  تخلى عن بلاد المهجر وعاد ابنا باراً إلى بغداد.

دولتهم المظلمة سرقت أحلام من هجّرتهم من تكريت والموصل وتلعفر وغيرها. دولتهم المزعومة دمّرت أحلام آلاف الأمهات اللواتي ربّين فلذات أكبادهن عبر السنين، على أمل أن ينثرن الورود عليهم يوم تخرجهم. لكن كل ما حصلوا عليه هو ضابط الأمن وهو ينقل لهن خبر تفجير الابن لنفسه في دولة أخرى، بسبب أوهام وحجج أقنعه بها من طمع بالمال والسلطة والمناصب.‏

لا أعلم كل قصص الشهداء ولا أعرف أسماءهم كلها. لكنني أعلم أن صوت أمهاتهم عندما يتّحد سيشكل زلزالاً يهز أركان الكون.

دموع الأيتام وهم يشتاقون لصدر آبائهم ستكون طوفاناَ يغرق كل خرافاتهم المظلمة. عندها ستنتصر الشعوب و تشرق شمس السلام على أرض لم تعرف السلام. عندما يرفع كل مواطن شريف مهما كانت جنسيته أو دينه وقوميته شعار “ننتصر أو ننتصر على الإرهاب والتطرف”.

عن الكاتب: ستيفن نبيل، إعلامي وناشط  عراقي. تلقى تعليمه الأولي في العراق ثم أكمل دراسته الجامعية في الولايات المتحدة. ساعد نبيل في تنظيم عدة حملات إنسانية لمساعدة النازحين وضحايا الإرهاب، وهو ناشط عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

اترك تعليق

أغرب قصة طلاق في الأردن بسبب “عبسي ونامق”
حريق داخل مجمع تجاري قيد الإنشاء وسط بيروت
مسؤول لبناني يكشف سبب حريق مرفأ بيروت
الأردن يعلن حظرا شاملا في عمان والزرقاء
السعودية: غسل الكعبة المشرفة غداً وسط إجراءات احترازية مشددة
وصول طائرة مساعدات استرالية الى بيروت
انفجار بمطعم في أبوظبي يسفر عن إصابات
طفلة تشنق نفسها بالخطأ على أرجوحة في لبنان
مطالبة يإيقاف برنامج رامز جلال
كارمن لبّس تكشف عن عمرها الحقيقي في عيد ميلادها
نجوى كرم عن “كورونا”: لدينا قمامة في لبنان تكفي لقتل أي بكتيريا قادمة من الخارج
محمد الفارس يدخل السينما المصرية
روان بن حسين تنجب طفلتها الأولى وتنشر صورتها
رويدا عطية تكشف عن جديدها 2020
حسين الجسمي ينقذ المطربة أحلام من موقف محرج أمام الآلاف
أدهم نابلسي يطرح فيديو كليب أغنية “بتعرف شعور”
هل يجوز عمل الصدقة الجارية لأكثر من شخص
بالفيديو أصغر ضابطة شرطة بالعالم
هكذا تكشف الشخص الكذاب من وجهه
بالفيديو بعد أن تم اختيارها من بين 4000 فتاة للوصول إلى نهائيات مسابقة ملكة جمال : متسابقةتكشف أنها ذكر
شاهد فتاة إسرائيلية من أصول يمنية نجمة افلام اباحية
شاهد إم و ابنتها يتنافسان على لقب أجمل مؤخرة
بالصور : السورية سالي عبود تتحول إلى نسخة طبق الأصل عن هيفاء وهبي
بالفيديو : 10 معلمات تتمنى لو يدرسوك