عـــاجل

هيئة الح..شد الشعبي تؤكد عدم وجود أي استهداف لقبر الشهيد الم..هندس

المرجعية العُليا تُشدد على حل النزاعات سلمياً مهما طال أمد الحوار

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

0
شددت المرجعية الدينية العليا على أهمية حل المشاكل والنزاعات مع الاخرين بالطرق السلمية عبر الحوار.
وقال ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة اليوم الجمعة التي أقيمت في الصحن الحسيني الشريف، ان “على الجميع الالتزام بالمعايير والمقومات للمواطنة الصالحة نظرا لما لها من نفع على مستوى الفرد او المجتمع الواحد او المجتمعات المتآخية في الوطن الواحد” منوها الى، “انعدام هذه المقومات ستعود دون أدنى شك بالضرر والاسف على الجميع”.
وأضاف، ان “أبرز هذه المقومات هي الحس الوطني والشعور بالمسؤولية كل حسب اختصاصه وموقعه في المجتمع، وفي طليعة الشعور بالمسؤولية هو الإخلاص والحرص على إشاعة الحب والتفاهم بين افراد المجتمع الواحد”.
وتابع الشيخ الكربلائي، “كما يعد الالتزام بالقوانين العام ورعايتها من معايير اكتساب المواطنة الصالحة أيضا، فخرق القوانين والتمرد عليها ينعكس بالضرر على من يخرقها أولا وبقية افراد المجتمع ثانيا، مهما كان نوع هذا الخرق في مناحي الحياة المختلفة”.
وشدد على الحفاظ على الأموال العامة” موضحا، “الاستحواذ عليها دون وجه حق تعد سرقة من أموال الشعب، وسيجد من يقترف ذلك نفسه خصم لكل الشعب سواء كان هذا الاستحواذ على أموال مؤسسة او مدرسة او ملكية عامة في شارع”.
وأشار ممثل المرجعية العليا الى، ان “استعمال او إدارة أموال الشعب بشكل غير مسؤول او صحيح يمثل اضرارا للجميع، مما يوجب على المواطن الصالح الحرص على الحفاظ على تلك الأموال”.
وشدد الكربلائي أيضا على أهمية حل المشاكل والنزاعات مع الاخرين بالطرق السلمية عبر الحوار والتفاهم مهما طال امد هذا الحوار” مؤكدا على ان “التمسك بهذا المبدأ في حل الخلافات من معايير المواطنة الصالحة أيضا”.
وقال “في حال عجز أصحاب الرأي والعدل يتحتم اللجوء الى الوسائل القانونية في حل الخلافات وليس استخدام العنف كوسيلة”.
وحذر الكربلائي من بعض السلوكيات التي يقدم عليها البعض المتمثلة بإشاعة التهم والافتراءات ضد الاخرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي، لاسيما عندما تكون تلك التهم بعيدة عن الواقع كونها تعد تسقيط اجتماعي” مشددا على أهمية ابداء التقدير والاجلاء للأفراد الذين يؤدون اعمال محترمة، كالأطباء والمدرسين والادباء وأصحاب المهن الذين يقدمون خدمات للمجتمع ولهم حقوق على الجميع”.
وطالب ممثل المرجعية العليا الحرص في إقامة العلاقات الودية مع الاخرين وإشاعة المحبة والابتعاد عن الأحقاد والضغائن.
واختتم الشيخ الكربلائي بضم معيار الحفاظ على النظافة العامة والاهتمام بالبيئة كمقوم إضافي للمواطنة الصالحة، لافتا الى، ان “الحفاظ على البيئة والنظافة في كافة مجالاتها أحد معايير قياس تحضر المجتمع ورقيه”.
وأضاف، ان “نظافة الشوارع والأسواق والأماكن العامة مسؤولية مشتركة لا تقتصر على جهة او فرد دون أخرى” مبينا ان “درجات النظافة في البلد تعكس ايمان الفرد وحضارة المجتمع، وعلينا جميعا ان نحرص على نظافة الشارع والبناية والمدرسة والجامعة والأماكن العامة والمساحات الخضراء وتوسعتها”.انتهى


اترك تعليق

الكويت تفتح باب الترشح لانتخابات البرلمان
الحوثيون يعلنون استهداف مطار أبها الدولي بطائرة مسيرة
مقتل المصري “الرجل الثاني” في تنظيم القاعدة
تسمية الحريري لتشكيل الحكومة المقبلة
الأمير النائم يتفاعل مع المحيطين ويحرك يده
بشار الأسد يصدر مرسوما بصرف منحة مالية للمواطنين
إعلان حظر التجول في تونس بداية من غد الثلاثاء
إصابة وزير الصحة في جنوب إفريقيا بفيروس كورونا
مطالبة يإيقاف برنامج رامز جلال
كارمن لبّس تكشف عن عمرها الحقيقي في عيد ميلادها
نجوى كرم عن “كورونا”: لدينا قمامة في لبنان تكفي لقتل أي بكتيريا قادمة من الخارج
محمد الفارس يدخل السينما المصرية
روان بن حسين تنجب طفلتها الأولى وتنشر صورتها
رويدا عطية تكشف عن جديدها 2020
حسين الجسمي ينقذ المطربة أحلام من موقف محرج أمام الآلاف
أدهم نابلسي يطرح فيديو كليب أغنية “بتعرف شعور”
هل يجوز عمل الصدقة الجارية لأكثر من شخص
بالفيديو أصغر ضابطة شرطة بالعالم
هكذا تكشف الشخص الكذاب من وجهه
بالفيديو بعد أن تم اختيارها من بين 4000 فتاة للوصول إلى نهائيات مسابقة ملكة جمال : متسابقةتكشف أنها ذكر
شاهد فتاة إسرائيلية من أصول يمنية نجمة افلام اباحية
شاهد إم و ابنتها يتنافسان على لقب أجمل مؤخرة
بالصور : السورية سالي عبود تتحول إلى نسخة طبق الأصل عن هيفاء وهبي
بالفيديو : 10 معلمات تتمنى لو يدرسوك
WORLD PRESS