عـــاجل

بالفيديو العمليات الخاصة لأمن الحشد الشعبي تشارك بتشييع جثامين شهداء حادثة السعدونية المغدورين

حكاية أنطونيو وكليوباترا في متحف البريطاني بـ3 يورو

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

شارك هذا الموضوع

متابعة / صدى الاعلام

 يبيع المتحف البريطانى العديد من المستنسخات الأثرية عن الحضارة الفرعونية، إضافة إلى هذا يقدم كتبا تعريفية عن الحضارة المصرية منها “أنطونيو وكليوباترا وسقوط مصر” فى القرن الثالث عشر بـ 3 يورو، وكان الكتاب يباع من قبل بـ 9 يورو.

 ويعرض الكتاب، أن فى يوم 2 سبتمبر عام 30 قبل الميلاد، حدثت معركة بحرية بين جيوش أوكتافيوس وجيوش مارك أنطونيو وكليوباترا السابعة ملكة مصر،  كانت ساحة القتال فى البحر الأيونى، قرب المستعمرة الرومانية أكتيوم فى اليونان، وترتب على خوض هذه المعركة الشرسة نصر القائد الرومانى أوكتافيوس ضد قوات مارك أنطونيو وكليوباترا ملكة مصر.

ويستعرض الكتاب أسباب خوض المعركة، التى بدأت عندما تم اغتيال الدكتاتور الرومانى يوليوس قيصر فى 44 قبل الميلاد، سقطت روما فى حرب أهلية، ولإنهاء القتال، تم تشكيل ثلاثة من أقوى المحاربين، وأخذ انطونيو إدارة المحافظات الشرقية، وقيل إنه استدعى الملكة كيلوباترا حاكم مصر منذ 51 قبل الميلاد، وكان معروف أن كيلوبترا كانت حبيب يوليوس قيصر وقد أتت منه ولد ، يسمى قيصرون، وسعت كليوباترا لإغواء أنطونيو  وتزوج منها واعترف بأبوته لتوأم أنجبتهما منه.

 وذهب أنطونيو إلى حملته فى روما منتصرا وأقام احتفالات بالإسكندرية،  وكان يريد أن يجعل الإسكندرية عاصمة للإمبراطورية الرومانية، وسرعان ما أعلنت كليوباترا ملكة الملكات، وقامت بتوزيع الولايات الشرقية للإمبراطورية الرومانية بينها وبين طفليها من أنطونيو.

وبعد عدة سنوات من الهجمات التوترية، أعلن أوكتافيوس الحرب ضد كليوباترا، وبالتالى ضد أنطونيو، ففى 31 قبل الميلاد، احتشد أعداء أوكتافياس إلى جانب أنطونيو، وفى يوم 2 سبتمبر، 31 قبل الميلاد اشتبكت أساطيلها فى أكتيوم فى اليونان، بعد قتال عنيف وخسر أنطونيو 12,000 من الفرسان، وتحطمت أحلام كليوباترا وتوجهت إلى مصر مع 60 سفينة لها وبعد أسبوع واحد، استسلمت القوات البرية لـ أنطونيو.

وحاول أنطونيوس بعد ذلك الهروب من المعركة، وفى اختراق لخطوط اتصالاته، فقد دس أعداؤه رسالة كاذبة مفادها إلقاء القبض على كليوباترا، وعندما علم بهذا الخبر انتحر على الفور.

وسمعت كليوباترا بخبر انتحار أنطونيو، وبدلاً من المخاطرة بالسقوط فى أيدى أوكتافيوس وتصبح أسيره، فقد انتحرت فى12 أغسطس فى 30 قبل الميلاد، فقد تركت ثعبان مصرى سام ليعضها، وكان مخبأ لها فى سلة تين، أما اوكتافيوس فقد قتل قيصر لاحقاً فى ذلك العام ليبقى هو ‘الابن’ الوحيد ليوليوس قيصر.

 وكانت انتصارات أوكتافيوس فى معركة أكتيوم، تدل على سيطرته سيطرة مطلقة لا منازع فيه على كافة الممتلكات الرومانية فى البحر المتوسط، وأصبح “المواطن الأول” بروما، وقد مكنه هذا النصر من استجماع سلطاته على كافة مؤسسات الإدارة الرومانية، فلهذا فانتقال روما من الجمهورية إلى الامبراطورية، وكان الاستسلام النهائى لمصر وانتحار كليوباترا أيضاً، يعد نهاية كل من العصر الهلنستى والمملكة البطلمية.

اترك تعليق

نصر الله:هناك جيوش الكترونية إسرائيلية وخليجية لتشويه صورة مرشحي حزب الله
دبي تفتتح أطول فندق في العالم بارتفاع 356م
اتحاد الصحفيين العرب برئاسة مؤيد اللامي يدين العدوان الإسرائيلى على الأراضى السورية
إنطلاق مؤتمر الكويت لاعمار العراق على مستوى الخبراء
وزير الخارجية الكويتي الصباح:نعول كثيرا على المجتمع الدولي بارسال رسالة واضحة للعراق
سوريا:الدفاع الجوي أفشل هجوما إسرائيليا ثانيا على مواقع في المنطقة الجنوبية
المضادات الجوية السورية تتصدى لعدوان صهيوني جديد على ريف دمشق
هذا الحساء يقضي على نزلات البرد !
الفنانة جينيفر جارنر تتحول الى رجل
شبيهة نانسي عجرم المحجبة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي
عائلة كيم كارداشيان تتبرع بمبلغ 5 الالف دولار لضحايا اعصار “هارفي”
عارضة الأزياء صوفيا فيرجارا تتعرى بشكل كامل
الممثلة ستيفاني صليبا بفستان شفاف يكشف ما تحته
تعرف على “زينيا تشومي” اجمل نساء العالم
بالصور +18 فتاة من قرية صينية تتفوق على عارضات فيكتوريا سيكرت
بالصور رولا يموت تنشر صورة لشقيقتها هيفاء وهبي وتصفها بالعجوز
بالفيديو بعد أن تم اختيارها من بين 4000 فتاة للوصول إلى نهائيات مسابقة ملكة جمال : متسابقةتكشف أنها ذكر
شاهد فتاة إسرائيلية من أصول يمنية نجمة افلام اباحية
شاهد إم و ابنتها يتنافسان على لقب أجمل مؤخرة
بالصور : السورية سالي عبود تتحول إلى نسخة طبق الأصل عن هيفاء وهبي
بالفيديو : 10 معلمات تتمنى لو يدرسوك
بالصور : الروسية إيكاتيرينا ليسينا تدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية بفضل ساقيها
عائلة كيم كارداشيان تتبرع بمبلغ 5 الالف دولار لضحايا اعصار “هارفي”
عارضة الأزياء صوفيا فيرجارا تتعرى بشكل كامل
WORLD PRESS