عـــاجل

عمليات الفرات الاوسط للحشد تستحدث وسائل أمنية حديثة لتأمين زيارة الاربعينية

​كشف نفق بين تونس وليبيا لتسهيل تحرّك عناصر داعش

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

شارك هذا الموضوع

أعلن الكاتب العام لنقابة الأمن الجمهوري في تونس محمد علي الرزقي، أن “الحرس الوطني كشف أخيرا نفقا يتجاوز طوله 70 كيلومترا بين تونس وليبيا، حُفِر وجُهِّز لتسهيل دخول عناصر تنظيم “داعش” ومغادرة تونسيين إلى بؤر التوتر وربما العودة منه إلى أرض الوطن”. 

وأكد الرزقي خلال جلسة استماع أمام لجنة التحقيق البرلمانية بشأن شبكات التجنيد المتورطة في تسفير الشباب التونسي إلى بؤر التور أول من أمس، وجود أنفاق أخرى على الشريط الحدودي بين تونس وليبيا وتونس والجزائر.

وصرح بأن “400 جاسوس دخلوا إلى تونس، خصوصا خلال فترة حكم الترويكا (2012، 2013 و2014)، إضافة إلى 72 داعية من بينهم 9 صادرة ضدهم قرارات منع دخول إلى البلاد منذ عهد الرئيس السابق الحبيب بورقيبة”، مبينا أنه “في العام 2012 أُتلفت الوثائق المتعلقة بدخول أجانب إلى تونس خصوصا الممنوعين منهم، التي في حوزة وزارة الداخلية”.

وبيّن الرزقي أن “مؤتمر أصدقاء سورية الذي نُظِّم في تونس في العام 2012، وقبله المسيرات والتظاهرات المساندة لفلسطين في يوم الأرض، إلى جانب إعراب عدد من الشبان التونسيين عن عزمهم الذهاب إلى الأراضي الفلسطينية، شكّل الضوء الأخضر لإمكانية مساندة تحركات الشعوب في عدد من البلدان أو القيام بثورات مشابهة”.

وأضاف أن “هذه الظروف مهّدت الأرضية لدخول 400 جاسوس من بلدان عدة إلى تونس لحماية مصالحها، وفي مقدمها جهاز الاستخبارات الإسرائيلي “الموساد” الذي دخل تونس لتحطيمها والتحكم فيها”، مشيرا إلى أن عمليات الجاسوسية انطلقت من المعاهد والكليات بمحاولة رفع علم “داعش” في كلية منوبة ثم الانطلاق في تجنيد طلاب.

وأقرّ الرزقي بأن مسألة التسفير إلى بؤر التوتر “فيها جوانب مظلمة جداً، وأن الموضوع تشعّب كثيراً”، مؤكدا تورط بعض الأمنيين، بينهم مسؤولين في وزارة الداخلية في ما يسمى بـ”الأمن الموازي” الذي أسهم في تسفير شباب تونسيين إلى مناطق النزاع.

وأوضح أن جمعيات تونسية تولت مهمة جمع الشباب الراغب في السفر إلى أماكن القتال، على غرار جميعة “الأمل الخيرية” التي نشطت في مدينة رواد قبل حل نشاطها بنفسها، “وأسسها الرئيس السابق لفرقة حماية الطائرات في مطار تونس قرطاج عبدالكريم العبيدي”، مؤكدا أن هذه الجمعية “أسهمت في تسفير ما لا يقل عن 500 تونسي إلى بؤر التوتر”.

في سياق آخر، صرح رئيس الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات، بأن 45 مخالفة رُصِدت خلال اليومين الأولين للحملة الانتخابية في دوائر بلدية تونس ودائرة سيدي حسين.

وأوضح الرياحي أن المخالفات تعلقت بتنظيم نشاطات انتخابية ضمن إطار الحملة من دون إعلام الهيئة الفرعية، ما يشكل خرقاً واضحاً لضوابط القانون الانتخابي، إضافة إلى عدم الالتزام بقواعد تعليق البيانات والمعلقات في الأماكن المخصصة لذلك.​


اترك تعليق

انطلاق أول رحلة لقطار الحرمين الشريفين السريع
انهيار مبنى في العاصمة البحرينية ووقوع عدد من الإصابات
بشار الأسد يصدر عفوا عاما عن الفارين من الجيش السوري
تونس تمدد حالة الطوارئ في البلاد
49 مليار دولار قيمة الميزانية الإمارتية لـثلاثة اعوام
الجيش اليمني يستهدف مطار دبي ويؤكد:الضربة لن تكون الاخيرة
وزارة النقل السورية تعلن افتتاح معبر نصيب الحدودي مع الأردن
ميشال عون:الكيان الصهيوني يعمل على تفتيت المنطقة الى اجزاء طائفية ومذهبية
بالفيديو والصور آشلي غراهام تستعرض جسدها بحركات راقصة رشيقة على شاطئ جزيرة “نيفيس” في جلسة تصوير جريئة
الفنانة جينيفر جارنر تتحول الى رجل
شبيهة نانسي عجرم المحجبة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي
عائلة كيم كارداشيان تتبرع بمبلغ 5 الالف دولار لضحايا اعصار “هارفي”
عارضة الأزياء صوفيا فيرجارا تتعرى بشكل كامل
الممثلة ستيفاني صليبا بفستان شفاف يكشف ما تحته
تعرف على “زينيا تشومي” اجمل نساء العالم
بالصور +18 فتاة من قرية صينية تتفوق على عارضات فيكتوريا سيكرت
هكذا تكشف الشخص الكذاب من وجهه
بالفيديو بعد أن تم اختيارها من بين 4000 فتاة للوصول إلى نهائيات مسابقة ملكة جمال : متسابقةتكشف أنها ذكر
شاهد فتاة إسرائيلية من أصول يمنية نجمة افلام اباحية
شاهد إم و ابنتها يتنافسان على لقب أجمل مؤخرة
بالصور : السورية سالي عبود تتحول إلى نسخة طبق الأصل عن هيفاء وهبي
بالفيديو : 10 معلمات تتمنى لو يدرسوك
بالصور : الروسية إيكاتيرينا ليسينا تدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية بفضل ساقيها
عائلة كيم كارداشيان تتبرع بمبلغ 5 الالف دولار لضحايا اعصار “هارفي”
WORLD PRESS